كيفية مراجعة حفظ القران، افضل طريقة لتثبيت حفظ القران

القرآن الكريم كتاب الله الوحي المنزل على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم، المتعبد بتلاوته، والذي تعهد رب العزة بحفظه، ذلك الكتاب الذي لا شك فيه، والذي يؤجر بالحسنات قارئه وحافظه، والمعجز في لغته وألفاظه ومعانيه،  والذي من تمام حفظه تثبيته بعد الحفظ كونه شديد التفلت، لذا فإن مراجعة القران الكريم مهمة وضرورية لتثبيت الحفظ.

للاطلاع على تجارب الأخريين اضغط هنا….

حفظ القران ، مراجعة القران الكريم ، حفظ القرآن الكريم، حفظ القران للاطفال ، تعليم القران،تعليم القران للاطفال، تحفيظ القران، الحفظ السريع،طريقة الحفظ السريعة،علي الربيعي،الدكتور علي الربيعي،التدريبات العقلية


 طرق مراجعة القران الكريم

تعد مراجعة القران الكريم مهمة جدا، وتحديد الحافظ للقرآن وردا يوميا وفق خطة تمكنه من ختم الحفظ تجعل تثبيت الحفظ سهلا، إذ يمكن أن تكون الخاتمة دورية تتم فيها مراجعة الحفظ في غضون عشرة أيام، ما يعني ختم القرآن ثلاث مرات في الشهر، وهو ما يثبت الحفظ في الصدور.

تختلف قدرات الأشخاص في مراجعة القرآن الكريم، فما يستطيع شخص حفظه ومراجعة تثبيته لا يستطيعه شخص آخر، وعلى حافظ كتاب الله مراجعة ما حفظه، ويمكن ذلك بالتعهد بالحفظ والمراجعة، واختيار الوقت المناسب للحفظ ، كما أن اختيار مكان الحفظ مهم جدا حيث يجب أن يتوفر فيه الهدوء والراحة، ومن الطرق المجربة لتثبيت الحفظ و مراجعة القران الكريم أن تتم المراجعة على يد شيخ حافظ متقن الحفظ.

تؤدي مراجعة القران الكريم في مجموعات إلى سهولة الحفظ والمراجعة ودقة التثبيت ، حيث أن الشخص داخل المجموعة يمكنه سماع الجزء المراد مراجعته أكثر من مرة حسب عدد المجموعة.


سرعة الحفظ وتقوية الذاكرة وعدم النسيان      

أثبتت دراسات علمية عديدة أهمية النوم، لراحة الجسم وإمكانية قيامه بعملياته الحيوية بكفاءة، وأن النوم يساعد على سرعة الحفظ وتقوية الذاكرة وعدم النسيان، وهو ما تتم الحاجة إليه عند مراجعة القران الكريم، لأن النوم وخاصة في الليل يعمل على تجديد الدماغ وإنعاشه، وترتيب تخزين المعلومات بداخله بطريقة يسهل استعادتها مرة أخرى، وقد ثبت أيضا أن عدم حصول الجسم على قدرا كافيا من النوم يؤدي إلى تعرض الجسم لمشكلات عديدة، ومن تلك المشكلات بطء الدماغ وعدم قيامه بوظائفه بكفاءة.

أهمية حفظ القرآن الكريم للأطفال قبل سن العاشرة                          

يعتبر حفظ القرآن الكريم للأطفال قبل بلوغهم سن العاشرة، مهما جدا لسهولة الحفظ في عند النضج والكبر والدخول في مراحل سنية أكبر، ومراجعة القران الكريم في هذه السن تكون سهلة حيث أن عقل الطفل يعد صفحة بيضاء لم يستهلك كثيرا ويكون الحفظ أكثر ثباتا ورسوخا لكون ملكات الحفظ نشطة وقوية.

كيف تحفظ القران الكريم بسرعة وكيف تتأثر به                    

تعتمد الذاكرة البشرية على السمع والرؤية، لذلك اعتبر العلماء أن ترويض الذاكرة مهم جدا للحفظ ، ولأن القرآن الكريم يمكن قراءته وسماعه يجب على من يريد حفظ ومراجعة القرآن الكريم أن يطوع ذاكرته على الحفظ بطريقة السماع وطريقة الرؤية أيضا من خلال البصر حيث يعتمد على طبعة معينة من المصحف الشريف.

ولتكن مثلا طبعة مكة المكرمة أو الأزهر الشريف  لا يتم تغييرها خلال فترة الحفظ حتى تعتاد العين على نوع الطباعة من حيث حجم وشكل الحروف وطريقة تشكيلها ، أما طريقة الحفظ بسرعة ومراجعة القرآن الكريم من خلال السماع فتكون بقعود الحافظ أمام شيخ متقن الحفظ مجيد التلاوة كي يمكن للحافظ أن يضبط ما حفظه ويثبته.


كيف احفظ القران للاطفال من المنزل دون مساعدة                         

تؤدي قراءة القرآن في المنزل بشكل مستمر أمام الطفل وخاصة من والديه إلى تعزيز الحافز لدى الطفل، وتجعله مرتبطا ومحبا لقراءة القرآن وحفظه وتلاوته، ومن الطرق التي تعتمد على إثارة ملكات الطفل ودفعه لحفظ  ومراجعة القرآن الكريم هي أن نعطيه مصحفا خاصا.

ومن الطرق التي ثبت فاعليتها في سهولة حفظ ومراجعة القرآن الكريم وخاصة للأطفال في المنزل، هي أن نحتفل بالطفل عندما يتم أي جزء من الحفظ، لأن هذا الاحتفال يعزز لديه دوافع الحفظ التي تكون نتائجها إثابته ومكافأته.

يعتبر سماع الطفل لصوته وهو يقرأ القرآن من الطرق ذات المردود الإيجابي في حفظ ومراجعة القرآن الكريم، لذلك من المهم أن يقوم الوالدين بتسجيل صوت الطفل عند قراءته للقرآن، وإعادة سماع الطفل لصوته يمنحه قيمة ويكسبه شعورا بأن فعل شيئا مهما أعجب به آخرين، ما يسهم في سرعة استجابة الطفل للحفظ وللتلاوة.

يمكنك التعرف على…..

تحفيظ القرآن الكريم للأطفال براوية ورش

كيف (أحفظ القرآن) بعد نسيانه

طريقة حفظ القرآن سورة البقرة

تنمية مهارة مراجعة القران الكريم وتثبيته

يعد حفظ ومراجعة القران الكريم مهارة ونعمة يمنحها الله على عبده، ولكي تتم تنمية هذه المهارة لابد من اتباع خطوات تعمل على تقويتها وتزيد من فاعليتها ، ومن هذه الخطوات ضرورة مراجعة حفظ سورة كاملة في جلسة واحدة، مع عدم البدء بصورة جديدة إلا بعد الانتهاء من حفظ السورة السابقة وبدقة وإجادة تامة.

يؤدي الحفظ الضعيف وعدم المراجعة، إلى وجود صعوبة في الحفظ ، لأنه كلما كان الحفظ بإجادة تامة وبدقة متناهية يكون الحفظ قويا والمراجعة تكون سهلة.

تعتبر الصلاة بما تم حفظه مهمة جدا، لأنها تسهل المراجعة وتقوي التثبيت، وتعزز من مهارة الحفظ والاسترجاع، وينصح بأن يكون المصحف قريبا منك أثناء الصلاة، حيث يمكنك عند الخطأ في الحفظ أن تراجع بعد الانتهاء من الصلاة لمعرفة الخطأ وتصويبه، وفي حالة التشابه مع آية أخري يجب تأمل الآيتين ومحاولة معرفة الفرق بينهما .

يساعد التنافس مع صديق أو زميل في حفظ ومراجعة القرآن الكريم في سهولة الحفظ والتثبيت، ويكون التنافس من خلال  اللقاء في مكان واحد أو من خلال أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وعن طريق السماع المتبادل فأنت حينها تقرأ وصديقك يراجع والعكس، كما يمكن ذلك من مراجعة الأثمان الفردية والأثمان الزوجية والتبادل بينكما يكون في سهولة ويسر، وهذه المراجعة إذا كانت مستمرة  ستكون ذات مردود ناجح ورائع.

كيف أحفظ القرآن الكريم كاملا في شهر رمضان                    

يساعد شهر رمضان كواحد من أفضل الشهور على سهولة حفظ القرآن، وذلك لكونه شهر تكون فيه الروحانيات مرتفعة، لذلك من الضروري والمهم أن يستغل المسلم الذي يرغب في حفظ القرآن هذا الشهر الكريم في الحفظ.

وقد يعتبر بعض الناس أن حفظ ومراجعة القرآن الكريم تبدو صعبة، لكن إذا وضع الشخص هدفا أمامه ملتزما بالعزيمة والإرادة، يتحول الصعب بسيطا وسلسا، ويقدر العلماء أن مقدار الحفظ من كتاب الله تعالى بشكل يومي لجزء كامل في اليوم يكون الحفظ للقرآن كاملا خلال الشهر، لأن بانتهاء الشهر يتم حفظ 30 جزء وهو عدد أجزاء القرآن.

قدم البعض عملية حسابية وضع على أساسها مدة لخطة زمنية تمكن المسلم من حفظ ومراجعة القرآن الكريم كاملا خلال شهر رمضان ، فقط إذا فرغ نفسه وذهنه من مشكلات الدنيا واحتياجاتها، ويحتاج في اليوم الواحد إلى مئتان وسبعون   دقيقة فقط أي بمعدل أربع ساعات ونصف.

المفترض أن حفظ الصفحة الواحدة من المصحف الشريف يحتاج إلى 12 دقيقة، واستنادا على تلك الحسابات يمكن حفظ خمس صفحات في الساعة الواحدة، وهو ما يعني أيضا أن الجزء الذي يتكون من عشرين صفحة، يحتاج إلى اربع ساعات ونصف للانتهاء من حفظه، وعليه إذا استمر الحفظ بهذه الطريقة وبهذا الشكل يمكن لأي شخص أن يتم حفظ القرآن كاملا خلال الشهر الكريم.

تساعد الصلاة في شهر رمضان الكريم في حفظ و مراجعة القران الكريم  بسهولة، إذا أنه يمكن الصلاة بما تم حفظه ، وخاصة في الصلوات الخمس وصلاة التراويح.


الخاتمة

استعرضنا معكم من خلال هذا المقال كيفية مراجعة القران الكريم بعد إتمام حفظه لعدم نسيانه مرة أخرى وكذلك مجموعة من الخطوات والطرق التي تساعدك في إتمام حفظ القران الكريم والتي باتباعها يمكنك حفظ القران الكريم كاملًا بمشيئة الله عز وجل ونتمنى أن يكون مقالنا قد نال على إعجابكم.

#طريقةحفظتفسيرالقرآنالكريمبطرقسهلةوسريعة #حفظالقرآنالكريمفيوقتقياسي #حفظالقرآنالكريم #حفظالقرانللاطفالبطريقةسهلة #طريقةحفظنصفالقرآنفينصفشهر #تعليمحفظالقرانللاطفال #طريقةحفظالقرانللاطفال #احفظالقرانللاطفال #حفظالقرآنللأطفال #حفظالقرآنفيشهر #طريقةحفظالقرانللاطفالبسرعة #مراجعةالقران #حفظالقرآنفياربعةاشهر #وعدمنسيانه #حفظالقرآنفيسنةفقط #مراجعةالقرانالكريم #طرقمراجعةالقران

مواقعنا الرسمية

الموقع محمي
موقع التدريبات العقلية      www.aqleeat.com
شبكة التدريبات العقلية        www.aqleeat.net
منصة التدريبات العقلية        www.aqleeat.org
موقع الدكتور علي الربيعي    www.dralrabieei.com
تجارب المتدربين السابقين     videos.aqleeat.com
منصة سؤالك                       https://soalak.net
موقع حفاظ اللغات               www.aqleat.com
موقع تدريبات اللغات          crm.aqleeat.com
  • التدريبات العقلية | whatsapp
  • Instagram |التدريبات العقلية
  • Vimeo | التدريبات العقلية
  • Pinterest | التدريبات العقلية
  • SoundCloud | التدريبات العقلية
  • LinkedIn |التدريبات العقلية
  • Google+|التدريبات العقلية
  • YouTube |التدريبات العقلية
  • Twitter|التدريبات العقلية
  • Facebook |التدريبات العقلية
  • Snapchat |التدريبات العقلية